الاثنين، 25 نوفمبر، 2013

حكاية مشاركة كل يوم قبل النوم

السلام عليكم/
نعود للتدوين ونعود للملايين ،
بالمشاركة معكم حول حكاية مشاركة كل يوم قبل النوم
 ،والتى أعبر فيها عن ما أعيش به خلال يومي العادي من مواقف حياتية واجتماعية على المستوى العام أو المحلى أو على المستوى الخاص وقد اخترت لها هذا العنوان حتى تكون كمتابعة يتذكرها الجميع بالخير وأشارك بها تقريباً كل يوم وقبل نومى حيث أفتح ال فيسبوك وأشارك وأعبر عن ما بداخلي فكما تعلمون الشخص يرتاح عندما يخرج ما فيه ،
قصة كل يوم قبل النوم ،قصة قبل النوم،مشاركة قبل النوم،تابعونا على الفيسبوك وتويتر

ومن أمثال مشاركات كل يوم قبل النوم :

-يعنى اية دعم فنى ؟!
يعنى تفضل مستنى

طبعا أعبر فيه عن عناء الانتظار من الدعم الفنى للمواقع والتى ربما يصيبك منها الإحباط الشديد ، ورغم الانتظار ربما لا تجد اجابة شافية كافية أو لا حتى لا تجد بالمرة ويبقى الانتظا(او انك تفضل مستنى)

احنا فى زمن اللى فيه ميقلعش ،مينفعش -
طبعا هذه المقولة أعبر بها عن مدى الظلم وعدم التقدير مما نراه لمن يتعلم ويحقق نجاحاً باهراً ولا يجد له من يحضنه !وإنما فقط نجد الاعتناء لمن يقدم الاشياء الخليعة والوضيعة !ولله الأمر من قبل ومن بعد  ،
 الاندفاع بيسبب أوجاع-
طبعا هذه حكمة وربما نأخذها بعين الاعتبار ونعمل بها لإننا لا نريد حدوث مخاطر لأحد او شئ نندم عليه بعد اندفاعنا ،
- -انا ولا عساكرى ولا اخوانى ولا راضى بالظلم يرجع تانى
طبعا هذه نرد بها على من يصنفوا الأشخاص لمجرد رؤية موقف منه ما أو شئ منافى لما يتبناه هو!والسبب فى هذا التصنيف هو الإعلام !وحسبى الله ونعم الوكيل   !

-طالما السيسى مش شارى هيفضل الدم على الارض سارى

طبعا هذه حكمة لأن العنف يولد العنف وغدا سيفيق النائمون وستعلمون ..
-خلى أعصابك فى تلاجة علشان محدش واخد منها حاجة 
طبعا هذه حكمة حتى لا يرتفع ضغط الدم ويزيد الهم والغم ،

وهكذا فكما ترون مشاركات إما بنصيحة أو حكمة او تعبير عن موقف سياسى فى صورة حكمة أو مثل او ببساطة 
‫#‏مقولة_كل_يوم_قبل_النوم‬ 
تابعوها دائما على هذا الرابط :   ‫#‏مقولة_كل_يوم_قبل_النوم‬ 

ونصيحة : تابعوا مشاركة كل يوم قبل النوم علشان تتمتعوا بأحلى نوم :D 

0 التعليقات

إرسال تعليق